عربي | Français

أبراج ستودع الحزن والضيق وستكون الأوفر حظًا في أواخر 2018.. شكونهم؟ - Capital AR

أبراج ستودع الحزن والضيق وستكون الأوفر حظًا في أواخر 2018.. شكونهم؟

مع مشارفة نهاية هذا العام، ينتظر الجميع توقعات الأبراج، لكن من هي الأبراج التي ستودع سنوات من الحزن والضيق والمشاكل العاطفية والمادية أو الصحية التي رافقتها لفترة طويلة؟
برج العذراء: برج العذراء في طليعة الأبراج التي عانت لفترة طويلة مشكلات رافقته لأكثر من 5 سنوات، تعرض العذراء في خلالها لإنتكاسات صحية ومادية ومهنية. أخيرًا وبعد سنوات من الضياع ومن المشكلات والعقبات ها هي هذه الأخيرة تتلاشى والأفراح تنتظرك التي تنتمين الى برج العذراء. تكثر المشاريع والأرباح ويكون الحظ حليفك طيلة هذا العام.
برج العقرب: برج العقرب كذلك من الأبراج التي عانت كثيرًا في السنوات القليلة الماضية الا أنه سيتنفس الصعداء وستبتسم له الأقدار في العام الجديد. يحمل العام 2018 لك، المرأة العقرب فرصة ذهبية لتبوّء مركز مرموق او لتحقيق هدف لطالما انتظرته.
برج القوس: برج القوس كذلك من المحظوظين ماديًا وعاطفيًا في العام الجديد، تتبدل أحواله بشكل ملحوظ ويبتسم القدر له ليحقق كل ما فشل في القيام به طيلة الأعوام السابقة. وسيكون العام 2018 نقطة انطلاق لك لتحقيق أحلامك بعد فترة طويلة من الحزن والضيق.
Fourni par Blogger.